رواية هي الاولى والاخيره (كامله جميع الفصول) بقلم زهرة عصام

هي الاولى والاخيره

– اتفضلي ادخلي يا عروسه
دخلت و هي متوترة مش عارفه تجبهاله إزاي

قبل ما تتكلم قالها بصي بقي يا بنت الناس احنا اه متحوزين بس جواز صوري قدام الناس بس انا متجوزك عشان بنتي محتاجة ام بعد امها الله يرحمها و اظنك إن عارفه ده

بصتله بقلب مكسور هي اه عارفه كدا و متقبله كدا لكن أنه يهينها بالمنظر دا وجعها أوي لكنه معاه حق
هزت رأسها و قالت: عارفة يا حسن بيه

حسن بشرود: أنا مستحيل أحب حد غير سجي الله يرحمها عشان متتامليش كتير في الجوازة دي
هزت راسها على كلامة و قالت بقوة:

تمام يا حسن بشا أنا عارفة مكانتي أوي فين اوضتي عاوزة استريح
حسن شارو ليها على اوضيتها ببرود و مكلفش نفسة حتي يوصلها و لا يقول ليها كلمة تطايب خاطرها

للمتابعة اضغط على الصفحة التالية »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *