رواية قمري كاملة (جميع فصول الرواية) بقلم ملك السيد

رواية قمري كاملة

يا بابا ونبى افهمنى ده راجل قد جدى ازاى بس هتجوزه
يا بابا عشان خطرى متعملش فيا كدا متعملش ف بنتك كدا

الاب ب عصبيه .. شدها من شعرها وقلها أنا اخدت قرارى وقولت هتتجوزيه يعنى هتتجوزيه
البنت بعياط.. لا يا بابا متعملش فيا كدا ونبى ونبى

والله هعملك كل حاجه عايزها الا الجوازه ديه يا بابا حرام عليك انتا كدا بتدمرنى لابد
الاب ب حزن .. يا بنتى افهمى افهمى أنا بعمل كدا لمصلحتك

.البنت.. مصلحه » وضحكت ضحكه سخريه» مفيش اب بيعمل
كده ف بنته يا بابا افهم ده قد جدي ويمكن اكبر ده ماشى ف ٦٠ سنه

افهم بقا قالتها بصراخ ثم اخزت نفس لكى تهدأ قليلا يا بابا ده انا قمر بنتك عشان خطرى متدمرنيش بالمنظر ده
الاب بعصبيه قرب عليها وشدها من شعرها بكل قسوه .. أنا قولت هتتجوزيه يعنى. هتتجوزيه

قمر .. اتجوز ايه انتا بتبعتى ياباباوبعدين أنا لسه عايزه اكمل دراستي و
الاب بزعيق .. عنك ما كملتيه يعنى هتطلعى نجيب ساويرس غورى من وشى

قمر طلعت اجرى ع الاوضه بتاعتها ورمت نفسها ع السرير وقعدت
تعيط..هموت واعرف ايه بس اللى غيرك يابابا كدا ده انا بنتك الوحيده. وعمرك

ما عملتنى كدا ثم حاولت أن تهدأ نفسها واحتصنت نفسها وراحت ف النوم…
عند ام قمر .. ازاى بس يا محمد هتعمل كدا ف بنتك ديه بنتنا الوحيده

محمد .. ملكيش فيه انتى كمان كتب الكتاب يوم الخميس اللى
جاى حضريها وفهميها لو حاولت تهرب أو تعمل اي حاجه هيكون اخر يوم في عمرها

الام بخوف ع ابنتها الوحيده .. لا لا مش هتهرب ولا بس يا محمد ا.
وقاطعها بزعيق ..

للمتابعة اضغط على الصفحة التالية »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *